مواضيع للحوار

التباعد في القرآن الكريم

التباعد في القرآن الكريم

62 مشاهدة

التباعد في القرآن الكريم ...

الدكتور #جبار _خماط _حسن

" وَيَا آدَمُ اسْكُنْ أَنتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ فكُلَا مِنْ حَيْثُ شِئْتُمَا وَلَا تَقْرَبَا هَٰذِهِ الشَّجَرَةَ فَتَكُونَا مِنَ الظَّالِمِينَ " ( الاعراف ، آية 19)

اول إشارة قرآنية لمفهوم التباعد بين الجسد والمحيط البشري والمادي، اذ اقترن المنع  بالشجرة، خوفا أن تتحول إلى فعل إشهار للقتل أو العنف  والإبعاد أو الاقصاء،  فالآية الكريمة تدل على المنع من الاقتراب، أو الالتزام بالتباعد !

ما هذه الشجرة؟

ولماذا هذا التحذير والمنع ؟

 هل تمثل هذه  الشجرة عالم الاسرار الالهية الذي يمنع الاقتراب منه، لأنه يختص بالعالم الإلهي، وبالتالي آدم وحواء اخترقها السكن الذي هو الاقامة المؤقتة في المكان / الجنة، لأنهما لم يلتزما بضوابط الحظر والحجر، فكان العقاب  إخراجهما من الجنة خوفا من انتشار الخطيئة / الوباء من خلال عدوى التجربة والبرهان واليقين من وجود الشي الممنوع الاقتراب منه / الشجرة!

   ان شركة آبل اخذت من قضم التفاحة إشارة انثرولوجية دينية لفكرة الاقتراب الممنوع من الأسرار، وهو استثمار ذكي من مصمم شعار هذه الشركة التي تتسم بالسرية والحفاظ الضامن لخصوصية الزبائن !

ما يمكن القول أن أول حظر كان في الجنة وسبب الحظر شجرة الأسرار، والسكن في الآية الكريمة معناها المكوث من دون انتقال مع توفر مستلزمات الحياة من اكل وشرب وما شابه، ويبدو أن ابانا أدم مع أمنا حواء لم يطيقا  الحظر فخرجا، فكان العقاب هو الطرد من الجنة إلى عالم آخر هو معادل موضوعي للأوبئة المنتشرة فيها !

 في المقابل يذكر "جبرا إبراهيم جبرا" حول لوحة (( الشجرة القتيلة)) "لجواد سليم"، ان الأخير خرج من بيته يوما، فوجد مجموعة من الأشخاص يناهلون بالفؤوس على الشجرة وهي مثمرة، وهو أمر غير معقول، إذ الاجدى الابتعاد عنها حتى تستمر الحياة، مما جعله يرجع إلى البيت ويرسم هذه اللوحة الرائعة !