أخبار فنية

التعاونية الثقافية  إكسيلانس   لإبداعات الشباب سيدي بلعباس

التعاونية الثقافية إكسيلانس لإبداعات الشباب سيدي بلعباس

100 مشاهدة

التعاونية الثقافية  إكسيلانس   لإبداعات الشباب سيدي بلعباس

معرض للثقافة والفنون

للتعاونية الثقافية " #إكسيلانس" لإبداعات الشباب –سيدي بلعباس

بقلم : #عباسية _مدوني _سيدي _بلعباس_الـجزائـر

 

   في ظل جائحة كورونا التي لم تضع أوزارها بعد ، وفي حقل تفعيل الأنشطة الثقافية والفنية وفق التدابير الوقائية والبروتوكول الصحي ، نظمت التعاونية الثقافية " إكسيلانس " لإبداعات الشباب –سيدي بلعباس والتي يرأسها السيد " وليد عابد " تظاهرة شملت عديد الحقول الفنية والثقافية ، وقد تمثلت في تنظيم معرض للثقافة والفنون والذي حمل شعار :    " الفن رسالة نبيلة وتقارب الأجيال "، وهذا خلال الفترة الممتدة من 25 إلى غاية 28 يناير 2021 ، على مستوى دار الثقافة " كاتب ياسين" .

 الشعار ينمّ عن الكثير من الأهداف والغايات والتي يأتي في مقدّمتها تحقيق التواصل وتلاقح الأفكار من خلال تواصل الأجيال ، والمعرض تمّ لهدف أساس يتمثّل في جعل الجمهور ينفتح على عديد الأجنحة التي عرفها المعرض وذات الصلة الوطيدة بكل ما هو ثقافيّ وفنيّ وإبداعي ، حسب تعدّد المجالات والحقول ، أضف إلى ذلك يعتبر المعرض خطوة جادّة وهامّة نحو تفعيل المواهب ومنحهم فرصة للإحتكاك والتواصل الإيجابي ، المثمر في طبعة أولى للمعرض  .

معرض الثقافة والفنون شهد مشاركة واسعة لمجموعة من الفنانين والحرفيين ، وتسجيل حضور إيجابي للمواهب الشابة ، مع حضور وازن لعديد المهتمين والأسرة الإعلامية ، أضف إلى ذلك توافد الجمهور المهتم بكل ما هو إبداعي وفني .

وقد تعدّدت الأجنحة الخاصة بالمعرض ، من آلات موسيقية ، جناح خاص بالإصدارات ، لوحات فنية وتشكيلية ، أنواع متعددة من الحلويات ، الألبسة التقليدية ضمن فسيفساء وطنية ، عرائس القراقوز وكل ما يتعلق بأبي الفنون .

  في ضوء معرض الثقافة والفنون الذي شهد مشاركات إيجابية وقيّمة من لدن الفنانين وأصحاب أجنحة المعرض في شتى المجالات والتخصصات ، لابدّ من المتابعة الميدانية على المدى القريب والبعيد لكل من شارك وساهم وعرض مجال شغفه وموهبته ، علّ وعسى يجد كل مبدع صدى لإبداعاته ومتابعة جادّة وفعليّة من لدنّ الجهات المسؤولة التي من أولوياتها مرافقة المشاريع الجادة ومتابعة كلّ موهبة حتى تحقق أهدافها ولو على   مراحل ، شريطة أن تتوافر الإرادة والإمكانيات في شقها المعنوي والماديّ .