أخبار أدبية

الكساء دراميا

الكساء دراميا

52 مشاهدة

الدكتور #جبار _خماط _حسن

#الكساء_دراميا

الراوي  #جَابر بن عَبْدِ اللهِ الأنْصَاري : سَمِعْتُ فاطِمَةَ أَنِّها قالت:  دَخَلَ عَلَيَّ أبي رَسُولُ اللهِ "صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِه وسَلَّم"  فِي بَعضِ الأيَّامِ  ) وقبل ان اكمل الرواية اترككم بين ما دار من حوار بين النبي ( ص) وابنته فاطمة ( ع)

النبي (ص) :  السَّلامُ عَلَيكِ يا فاطِمَةُ؟

 فاطمة ( ترد ) : عَلَيكَ السَّلامُ يا أبي ..

النبي( ص) : إنّي أَجِدُ في بَدَني ضُعفاً !

فاطمة : ( بقلق) أُعِيذُكَ باللهِ يا أَبَتاهُ مِنَ الضُّعفِ !

الرسول ( ص) : ( مرتجفا)  يا فاطِمَةُ إِيتيني بِالكِساءِ اليَمانِيِّ فَغَطّينِي بهِ.

فاطمة : ( تأتي بِالكِساءِ اليَمانِيِّ فَتغطّيتُهُ به ) ناظرة اليه بإمعان ، وَإِذا وَجهُهُ يَتَلألأ كَأَنَّهُ البَدرُ،  فِي لَيلَةِ تمامِهِ وَكَمالِهِ !

قطع ( يمر من الوقت ساعة )

( يدخل ولدها الحس مسلما )

  الحَسَنِ : السَّلامُ عَلَيكِ  يا أُمّاهُ ؟ 

فاطمة : ( ترد) وَعَلَيكَ السَّلامُ  يا قُرَّةَ عَيِني وَثَمَرَةَ فُؤادِي ..

الحسن: ( يستنشق عطرا )  يا أُمّاهُ إِنّي أَشَمُّ عِندَكِ رائِحَةً طَيِّبَةً ؟  كَأَنَّها رائِحَةُ جَدِي رَسُولِ اللهِ (صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِه وسَلَّم) !

فاطمة : نَعَم إِنَّ جَدَّكَ تَحتَ الكِساء

( يدنو الحسن من جده)   الحسن  :السَّلامُ عَلَيكَ يا جَدَّاهُ يا رَسُولَ اللهِ .. أَتَأذَنُ لي أَن أَدخُلَ مَعَكَ تَحتَ الكِساءِ؟

االنبي ( ص) : وَعَلَيكَ السَّلامُ يا وَلَدِي .. وَيا صاحِبَ حَوضِي قَد أَذِنتُ لَكَ..

( يدَخَلَ مَعَهُ تَحتَ الكِساءِ )

قطع

( بعد ساعة من الوقت .. يدخل الحسين )

 الحسين : السَّلامُ عَلَيكِ يا أُمّاهُ ؟

فاطمة: وَعَلَيكَ السَّلامُ يا قُرَّةَ عَيِني وَثَمَرَةَ فُؤادِي..

الحسين : يا أُمّاهُ إِنّي أَشَمُّ عِندَكِ رائِحَةً طَيِّبَةً كَأَنَّها رائِحَةُ جَدِي رَسُولِ اللهِ (صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِه وسَلَّم)

فاطمة :  نَعَم إِنَّ جَدَّكَ وَأَخاكَ تَحتَ الكِساءِ !

(يدَنو الحُسَينُ (عَلَيْهِ السَّلام) نحوَ الكِساءِ )

الحسين : السَّلامُ عَلَيكَ يا جَدَّاهُ ..السَّلامُ عَلَيكَ يا مَنِ اختارَهُ اللهُ ..أَتَأذَنُ لي أَن أَكونَ مَعَكُما تَحتَ الكِساءِ؟

النبي ( ص) :  وَعَلَيكَ السَّلامُ  يا وَلَدِي وَيا شافِع أُمَّتِي .. قَد أَذِنتُ لَكَ ..

(يدَخَلَ مَعَهُما الحسين  تَحتَ الكِساء )

( في لحظة دخول الحسين تحت الكساء مع جده واخيه، يدخل أَبو الحَسَنِ عَلِيُّ بنُ أَبي طالِبٍ  )

علي : السَّلامُ عَلَيكِ يا بِنتَ رَسُولِ اللهِ

فاطمة :   وَعَلَيكَ السَّلامُ يا أَبَا الحَسَن وَيا أَمِيرَ المُؤمِنينَ.

علي : يا فاطِمَةُ إِنّي أَشَمُّ عِندَكِ رائِحَةً طَيِّبَةً كَأَنَّها رائِحَةُ أَخي وَابِنِ عَمّي رَسُولِ اللهِ،

فاطمة : (مؤكدة كلامه )  نَعَم ها هُوَ مَعَ وَلَدَيكَ تَحتَ الكِساءِ

( يقبل عَلِيٌّ نَحوَهم  )

علي :  ( مرددا) السَّلامُ عَلَيكَ يا رَسُولَ اللهِ أَتَأذَنُ لي أَن أَكُونَ مَعَكُم تَحتَ الكِساءِ؟

النبي ( ص)  :  وَعَلَيكَ السَّلامُ يا أَخِي وَيا وَصِيّيِ وَخَلِيفَتِي وَصاحِبَ لِوائِي  قَد أَذِنتُ لَكَ

( يدَخَلَ عَلِيٌّ تَحتَ الكِساءِ.)

( تتقدم فاطمة ( ع)  نَحوَ الكِساءِ )

فاطمة : السَّلامُ عَلَيكَ يا أبَتاهُ يا رَسُولَ الله .. أَتأذَنُ لي أَن أَكونَ مَعَكُم تَحتَ الكِساءِ؟

الرسول (ص ) : وَعَليكِ السَّلامُ يا بِنتِي وَيا بَضعَتِي قَد أَذِنتُ لَكِ ..

(تدَخَل فاطمة تَحتَ الكِساءِ )

( لما اكتَمَل  الجَمِيع تَحتَ الكِساءِ أَخَذَ النبي  رَسُولُ اللهِ (صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِه وسَلَّم) بِطَرَفَيِ الكِساءِ وَأَومَأَ بِيَدِهِ اليُمنى إِلىَ السَّماءِ )

الرسول (ص ) : اللّهُمَّ  إِنَّ هؤُلاءِ  أَهلُ بَيتِي ،  وخَاصَّتِي ، لَحمُهُم لَحمِي وَدَمُهُم دَمِي،  يُؤلِمُني ما يُؤلِمُهُم ويَحزُنُني ما يُحزِنُهُم،  أَنَا حَربٌ لِـمَن حارَبَهُم وَسِلمٌ لِـمَن سالَـمَهُم ، وَعَدوٌّ لِـمَن عاداهُم ، وَمُحِبٌّ لِـمَن أَحَبَّهُم،  إنًّهُم مِنّي وَأَنا مِنهُم ،  فَاجعَل  صَلَواتِكَ  وَبَرَكاتِكَ وَرَحمَتكَ وغُفرانَكَ وَرِضوانَكَ  عَلَيَّ وَعَلَيهِم ، وَأَذهِب عَنهُمْ  الرِّجسَ وَطَهِّرهُم تَطهِيراً .

قطع

(عالم السماء )

( العلي الاعلى مع الملائكة )

العلي الاعلى  :  يا مَلائِكَتي وَيا سُكَّانَ سَماواتي ،  إِنّي ما خَلَقتُ سَماءً مَبنَّيةً ،  وَلا أرضاً مَدحيَّةً ، وَلا قَمَراً مُنيراًوَلا شَمساً مُضيِئةً ،  وَلا فَلَكاً يَدُورُ ، وَلا بَحراً يَجري ، وَلا فُلكاً يَسري،  إِلاّ في مَحَبَّةِ هؤُلاءِ الخَمسَةِ الَّذينَ هُم تَحتَ الكِساءِ

( تظهر صورة اهل الكساء ظاهرة امام الملائكة )

جِبرائِيلُ:  يا رَبِّ وَمَنْ تَحتَ الكِساءِ؟

العلي الاعلى  :  هُم أَهلُ بَيتِ النُّبُوَّةِ ،  وَمَعدِنُ الرِّسالَةِ ، هُم فاطِمَةُ وَأَبُوها، وَبَعلُها  وَبَنوها !

جِبرائِيلُ: يا رَبِّ أَتَأذَنُ لي  أَن أَهبِطَ إلىَ الأَرضِ لأِكُونَ مَعَهُم سادِساً؟

العلي الاعلى  : نَعَم قَد أَذِنتُ لَكَ.

 (يهَبَطَ الأَمِينُ جِبرائِيلُ الى عالم الارض ويقترب من بيت فاطمة )

جبرائيل : السَّلامُ عَلَيكَ يا رَسُولَ اللهِ، العَلِيُّ الأَعلَى يُقرِئُكَ السَّلام،  وَيَخُصُّكَ بِالتًّحِيَّةِ وَالإِكرَامِ  وَيَقُولُ لَكَ: وَعِزَّتي وَجَلالي  إِنّي ما خَلَقتُ سَماءً مَبنيَّةً ولا أَرضاً مَدحِيَّةً وَلا قَمَراً مُنِيراً وَلا شَمساً مُضِيئَةً ولا فَلَكاً يَدُورُ ولا بَحراً يَجري وَلا فُلكاً يَسري  إِلاّ لأجلِكُم وَمَحَبَّتِكُم، و َقَد أَذِنَ لي أَن أَدخُلَ مَعَكُم، فَهَل تَأذَنُ لي يا رَسُول اللهِ؟

الرسول ( ص) : وَعَلَيكَ السَّلامُ يا أَمِينَ وَحيِ اللهِ، نَعَم قَد أَذِنتُ لَكَ ..

( يدَخَلَ جِبرائِيلُ مَعَ الخمسة الموجودين تَحتَ الكِساءِ )

 الرسول ( ص)  : ( موجها حديثه لمن معه ) إِنَّ اللهَ قَد أَوحى إِلَيكُم ويقول : إنَّما يُرِيدُ اللهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطهِّرَكُمْ تَطهِيرا.

عَلِيٌّ (عَلَيْهِ السَّلام) : يا رَسُولَ اللهِ أَخبِرنِي ( ما لِجُلُوسِنا هَذا تَحتَ الكِساءِ مِنَ الفَضلِ عِندَ اللهِ؟

النَّبيُّ (ص): وَالَّذي بَعَثَنِي بِالحَقِّ نَبِيّاً وَاصطَفانِي بِالرِّسالَةِ نَجِيّاً،  ما ذُكِرَ خَبَرُنا هذا  فِي مَحفِلٍ مِن مَحافِل أَهلِ الأَرَضِ وَفِيهِ جَمعٌ مِن شِيعَتِنا وَمُحِبِيِّنا  إِلاّ وَنَزَلَت عَلَيهِمُ الرَّحمَةُ، وَحَفَّت بِهِمُ الـمَلائِكَةُ وَاستَغفَرَت لَهُم  إِلى أَن يَتَفَرَّقُوا.

عَلِيٌّ (عَلَيْهِ السَّلام): إذَاً وَاللهِ  فُزنا  وَفازَ شِيعَتنُا وَرَبِّ الكَعبَةِ.

 النبي ( ص)  : ياعَلِيُّ ..وَالَّذي بَعَثَني بِالحَقِّ نَبِيّاً وَاصطَفاني بِالرِّسالَةِ نَجِيّاً ما ذُكِرَ خَبَرُنا هذا في مَحفِلٍ مِن مَحافِلِ أَهلِ الأَرضِ وَفِيهِ جَمعٌ مِن شِيعَتِنا وَمُحِبّيِنا وَفِيهِم مَهمُومٌ إِلا ّوَفَرَّجَ اللهُ هَمَّهُ وَلا مَغمُومٌ إِلاّ وَكَشَفَ اللهُ غَمَّهُ وَلا طالِبُ حاجَةٍ إِلاّ وَقَضى اللهُ حاجَتَهُ !

عَلِيٌّ (عَلَيْهِ السَّلام): إذَاً وَاللهِ فُزنا وَسُعِدنا، وَكَذلِكَ شِيعَتُنا  فَازوا وَسُعِدوا في الدُّنيا وَالآخِرَةِ وَرَبِّ الكَعبَةِ.