مواضيع للحوار

المسرح طريقة للحياة ومرآة المجتمع

المسرح طريقة للحياة ومرآة المجتمع

10 مشاهدة

المسرح طريقة للحياة ومرآة المجتمع

مجلة الفنون المسرحية

انيس حمود - كلية الفنون الجميلة بابل

 

يعد المسرح الجامعي عجلة قيادة السفينة التي تحدد مسارات الجمال, وتعبر به الى شاطئ التحضر, ومن اهم وسائل تنوير المجتمع, اذ اقامت كلية الفنون الجميلة, جامعة بابل, مهرجان قسم الفنون المسرحية (الواحد والعشرون) للمدة من23- 25 نيسان 2019 على مسرح الكلية المركزي تحت شعار(بأعمالكم المسرحية تصنع الحياة) دورة الفنان الدكتور عبد الوهاب الخطيب الذي تم تكريمه بدرع الابداع تثميناً لدوره الكبير كمربي اكاديمي ومخرج مسرحي كبير, اذ انه يعد واحداً من الفنانين الكبار في مجال التمثيل والاخراج المسرحي على مستوى القطر, وبهذه المناسبة تم عرض فيلم سينمائي قصير يوثق اعماله المسرحية والسينمائية. 

وقد شاركت في المهرجان (ثمانية) عروض مسرحية متنوعة الموضوعات الانسانية, لنصوص عراقية وعربية واجنبية توزعت بين المونودراما والبانتومايم والأصناف المسرحية الاخرى, اذ تم  اختيار تلك العروض من بين عدة مسرحيات للمنافسة على جوائز المهرجان في مجالاته المختلفة من قبل لجنة مشاهدة متكونة من اساتيذ القسم في التخصصات المسرحية المختلفة, كما يعقب مشاهدة العروض المسرحية جلسات نقدية يدريها اساتذة القسم من المتخصصين في الادب والنقد المسرحي في نقاش حواري بحضور المعنين في المشهد المسرحي وملاك العمل المسرحي.

وبعد مشاهدة العروض المسرحية التي استمرت لمدة ثلاثة ايام, من قبل لجنة الحكم , والتي سجلت بعض الملاحيظ والتوصيات التي خرجت بها من جراء مشاهدتها للعروض المسرحية المشاركة في المهرجان, وكانت ابرز هذه الملاحيظ هي اشتراك العنصر النسوي من طالبات القسم بفاعلية في هذا المهرجان مما يعطي املاً في المستقبل باشتراك المرأة في النتاج المسرحي وهي بادرة خير تشجع في قابل الايام.

 كما حجبت لجنة الحكم جائزة افضل نص مسرحي وذلك لتباين النصوص المسرحية المشتركة في المهرجان بين نص مسرحي عالمي وبين نص مسرحي محلي, وبين نص مسرحي معد, وبالتالي فقدت هوية واحدية النص المسرحي في المهرجان, ولذلك ارتأت لجنة الحكم التوجه نحو النصوص المسرحية العالمية لخضوعها للبنية الدرامية المسرحية المحكة, كما اوصت لجنة الحكم بتخصيص مبالغ مالية للعروض المسرحية المشاركة للنهوض بالإنتاج من اجل ابراز الصور الجميلة على خشة المسرح,. وكانت نتائج المنافسة على جوائز المهرجان بالشكل الاتي: افضل ممثلة واعدة الطالبة(صفا مازن) عن دورها في مسرحية (ثكنة رقم 11), افضل ممثل واعد الطالب (نوفل خالد) عن دره في مسرحية (ثورة الموتى), حائزة افضل سينوغرافيا لمسرحية (25سم), جائزة افضل ممثلة مسرحية مناصفة بين بين الطالبتين (اسلام ثائر) عن مسرحية (حكاية ألف رأس ورأس) والطالبة (هدى عبد الكريم) عن مسرحية (ثكنة رقم 11), جائزة افضل ممثل حصل عليها الطالب (حسين مالتوس) عن دوره في مسرحية (نركض في تنور), جائزة افضل عمل مسرحي اول مسرحية (انا الحكاية) اخراج الطالبة (سجى صلال), جائزة لجنة النقاد لأفضل عمل مسرحي في المهرجان لمسرحية (انا الحكاية) للطالبة (سجى صلال).

كما صاحب المهرجان تقديم نتاج ورش فنية في الماكياج والمناظر والازياء المسرحية بإشراف اساتذة القسم, وقد حضي المهرجان  بدعم اعلامي كبير اذ تناقلته عدة وسائل اعلامية مسموعة ومرئية, جمهور كبير من المهتمين في الشأن المسرحي.