أخبار أدبية

تركت حياتها تتارجح كما لو انها لاتريد للعقل ان يقنن جنونها

تركت حياتها تتارجح كما لو انها لاتريد للعقل ان يقنن جنونها

38 مشاهدة

الفنان #كاظم _نصار

تركت حياتها تتارجح كما لو انها لاتريد للعقل ان يقنن جنونها

واختارت طريقا شائكا

طريق يجمع بين خيار لعنة المسرح الابدية

وبين الهروب منه والتواري عسى ان تحظى بلحظة صفاء في حياتها العاصفة مع ابنها الوحيد بدون اب وبدون أم وبدون سقف احيانا

وحيدان في واقع عاصف

واخيرا رمى بها طريقها الشائك والعابث والمتحدي للمنطق الى تركيا

ماذا يمكن ان تفعله لها تركيا  كخلاص وهي المتمردة على الجغرافيا وعلى منطق البيت والعائلة وعلى الانخراط في يوميات ارضية تسخر منها دوما

الفضاء الوحيد الذي يمكن له ان يحتوي تمرداتها هو البروفة والخشبة وهي هنا تعطي كل روحها فتتدروش وتنجن وتحلق ولاتشعر بالارض اطلاقا

حدث هذا في عرضين لي معها في (حياة مدجنة)93 وفي( بستان الكرز) 97 ممثلة تمتلك رصيدا روحيا واحساسا فريدا وطاقة عجيبة لاتبارى ...

لكنها تركت كل هذا التميز وهذه الفرادة وذهبت الى جنون الفنان وتمرداته وعالمه المحير والساخط

#نغم _فؤاد _سالم نامي قريرة العين عند رب رحيم

واتركي ذلك الواقع الماسخ

لتحل على روحك الرحمة والغفران

ولتهدا روحك الصاخبة

لكن مهلا ....نغم نغم لحظة

 اين سيبات كرار ليلته الموحشة وحيدا هناك

اين سيبات ليلته ؟

يا للحزن

ويا للاسى

ويا للغفران