شعر

جسر البو نوف

جسر البو نوف

85 مشاهدة

جسر البو نوف ...

الأديبة #إيمان #مسلماني

 

من على جسر تولوز أطل...

وأمشي

امشي ككل أولئك الماشين...

 الراحلين...

اولئك اللامنتمين

رجلٌ عجوزٌ يُمسك عَكازهُ وطاقيةٌ يملؤها بنقودِ الآخرين

يمد يده

يومىءُ برأسهِ

يتكلمُ لغةً لا أحدَ يفهمها... حتى أنا

يتوسلُ بصوته

بعينيهِ

بدمعهِ أحيانا

لا أحدَ يلتفت...

يشتُمُهم  بلهجةٍ أخرى

لا أحد يفهمها... إلا أنا

فقد تعلمت في بلادي ماذا يعني أن ترحل وتتركني أتوسل

ينتزع الصوت من داخلي

هذه المرة

دون ألم

اومىء برأسي

لا قبعة عندي املؤها بحقوقي المسلوبة

أسحب صورة أطفالي الموتى بين الأنقاض في سورية

أمد يدي لأسحب صوت المارين من حناجرهم

أسحب غضبهم إلى وجوههم

أسحب اعترافهم بحقي

لا احد يلتفت الكل يرحل

وانا من على جسر تولوز

أطل

أركض

أطير

كطير من طيور أيلول يشتم رائحة البرد...

وارحل

ككل اللامنتمين

فقد أصبحت في عدادهم

واسمي بين أسمائهم

وعمري بدأ يعد تاريخه معهم

ككل المشردين

المبعدين طوعا وقسرا

ككل المهجرين

المتسولين وطنا

ككل المنهكين

المتعبين

المقهورين

المحزونين

المرضى

التائهين ليلا ونهارا

ككل الغرباء اللاجئين

وأنا من على جسر (البو نوف) ...

أعلن اللا انتماء