مواضيع للحوار

حذار من سؤال طفلك القنبلة

حذار من سؤال طفلك القنبلة

56 مشاهدة

حذار من سؤال طفلك القنبلة ...

قل كلمتك و....إمش

#عكله _محمد _علي _الشعيبي

.... إعلم ....

    حذار من سؤال طفلك(القنبلة) :

    .... كيف .... ومن أين .... أتيت ؟؟؟؟

.... كي تتأكد من مصداقيتك وصدقك مع نفسك أولاً ومن ثم مع الآخر...!!!!

اكتب كل الكلمات التفكر بها دون لف ودوران أو تغليف أوتزويق أو تهذيب زائف تدعيه، سمي الأشياء بمسمياتها الدارجة وليس القاموسية....!!!!

ليغضب من يغضب وليتهمك بما شاء فهو مريض حتماً، فيكفيك صدقك مع نفسك وتحررك من (اللياقة) المزدوجة الشخصية ومرض مراعاة التقاليد والأعراف، التكسبك أصدقااااء مطبلون ، منافقون....!!!!

فمهما حاولت مثلاً أن أصم أذن أولادي عن سماع الألفاظ (النابية....!!!!) فأين سأحصنهم من قواميس هذه الألفاظ في الشارع، المدرسة، الأصدقاء....!!!!

ولأفرض جدلاً بأني نجحت في مسعاي بالحفاظ على تربيتهم(الزائفة) الأدعيها

فماذا إن سألوني إذا تناولوا كتاب من مكتبتي(شواعر العرب وعظمة الشاعرية) وقرأوا لولادة بنت المستكفي وهي تصف إبن زيدون :

ولقبت بالمسدس وهو نعت

                تفارقك الحياة ولا يفارق

فلوطي، ومأبون، وزان

                  وديوث ،وقواد، وسارق

                  ****

إن إبن زيدون له نقمة

                 تعشق (....) السراويل

لو أبصرت (....) على نخلة

                صارت من الطير الأبابيل

                ****

أو قرأوا في ديوان الهجاء العربي :

كمن رأى (خرا) فلم يصدق

        من بعد ماشمه ....فذاقه ....!!!!

              ****

أو قرأوا الآية الكريمة :

خلق من ماء دافق يخرج من بين الصلب والترائب. صدق الله العظيم .

(سؤال : من أين .... وإلى أين ؟؟؟؟) .

.... وانا الأزعم أني مرجعهم فيما عسر وبهم عليهم من مرادفات وألفاظ....!!!!

أما عجزي الأكبر أمام سؤالهم ( القنبلة )

.... كيف .... ومن أين .... أتيت ؟؟؟؟

.... تفضل جاوب ولن ينفعك أو يغطي كذبك، جواب :غداً عندما تكبر تفهم أو تلبس الموضوع درس عن تلاقح الحيوان أو النبات....!!!!

مراهناً على غباء الطفل، الأذكى من الخلفوك ...!!!!

الرجاء الابتعاد عن الأخلاقيات المعلبة المنتهية الصلاحية والوعظيات المكانها في دور العبادة وليس هنا.