خواطر

خاطرة اليوم   بصراحه

خاطرة اليوم بصراحه

22 مشاهدة

خاطرة اليوم ... بصراحه ...؟؟؟!!!

محمد بيطار

 

اغنيه "لزياد الرحباني"  تحمل هذا العنوان يقول مطلعها .. بصراحه وبما انو مافي احلا من الصراحة .. بصراحه..... الحقيقة إن الصراحة هي اهم القيم الإنسانية ..

نحن في هذا الشرق المسكين المترنح تحت متغيرات نسفت جزء كبيراً من الموروث الديني والاجتماعي والثقافي والمعرفي والأخلاقي ولم تستطع شعوب الشرق ايجاد بديل عصري يحاكي توقها لعالم جديد .. عالم الحداثة والصراحة قضية هامه من قضايانا. لنأخذ امثله:

شخص يروي لك قصه وانت تعرف أن ما يرويه كذب ورغم ذلك لا تستطيع إن تصارحه وتقول له انت كاذب.

رجل وامرأه تزوجا بعد قصة حب واكتشفا بعد مرور الزمن أن حياتهما صارت لا تطاق. يتعرف هو على امرأة اخرى .. وهي كذلك وتستمر حياتهما كذباً بكذب ..

زعيم سياسي يحضر مهرجاناً سياسياً والشاعر يلقي قصيده يمجد فيها الزعيم والكل يعرف والزعيم يعرف أن الشاعر منافق ولكنه يستمر بالكذبة.

تاجر يُقسم بالغلظ الايمان أن ربحه بالقطعة شيء لا يذكر وهو بالحقيقة يجني ارباحاً طائله ولا احد يتجرأ على مواجهته الكل يكذب على الكل ولا احد يملك القدرة على أن يقول للكاذب انت كاذب.

متى سنتصارح حتى نشفى من امراضنا وعللنا ؟؟؟

متى نقول الأشياء كما هي دون لف ودوران .متى؟؟؟؟؟