خواطر

خاطرة اليوم .. ع القهوة دق لعب ورق اشرف واحسن ...

خاطرة اليوم .. ع القهوة دق لعب ورق اشرف واحسن ...

45 مشاهدة

خاطرة اليوم .. ع القهوة دق لعب ورق اشرف واحسن ...

محمد بيطار

هذه القصة حدثت معي وهي حقيقيه .. في احدى السنوات اقيم مهرجان مسرحي في المركز الثقافي بحماه وكنت احد المشاركين بعرض مسرحي وفي يوم الافتتاح ركبت بباص النقل الداخلي من امام بيتي قاصداً المهرجان جلست وكان جالساً في المقعد الخلفي شابان في العشرينيات من العمر وعند وصولنا إلى قرب المركز الثقافي قال احد الشابان .. شوفي هالعجقة قدام المركز الثقافي ؟

نظر الثاني نحو المركز وقرء اليافطة وقال له:  في مهرجان مسرحي الله يعزك

قال الآخر شو رأيك ننزل نتفرج ؟؟

رد الأول:  حل عني علاكين السنه الماضي... قللت عقل وحضرت مهرجان الله وكيلك ما فهمت شي من هالمسرحيات شي عم ينطوط وشي عم يحكي كلام مابينفهم

 قال الثاني: وشو منعمل هلق؟

رد الأول:  ع القهوة دق لعب ورق اشرف واحسن ...

 نزلت من الباص وانا بحالة حزن شديد. وسألت نفسي من المسؤول عن انفضاض الناس وابتعادهم عن المسرح والأبداع بشكل عام.

المبدعون ام الجمهور؟!!

صحيح انه سؤال كبير ولكن واقعي وحقيقي. اكيد هناك اراء ووجهات نظر كثيره واسباب اكثر ولكن المشكلة موجوده ومستمرة.

اخيراً لنساهم معاً في ردم الهوه بين المبدعين والمتلقين.

بأعمال تحاكي الناس بهمومها واحلامها ومستقبلها