خواطر

خاطرة اليوم      لم اعرف من يكون صديقي المجهول

خاطرة اليوم لم اعرف من يكون صديقي المجهول

52 مشاهدة

خاطرة اليوم ... لم اعرف من يكون صديقي المجهول؟؟؟

محمد بيطار

بينما كنت اسير متجهاً إلى بيتي. نظر إليَّ شخص ثم ابتسم وتوجه نحوي وصرخ بتعجب كبير .. مين ابو وسيم .. ثم عانقني وتبادلنا القبلات وقال بلهفه يالطيف قديش كبرت ومتغير بس انا عرفتك. وتابع مداعبا وين راحو شعراتك؟ اي بس الصلع لابقلك طمني عنك. شو عامل وين صاير كم ولد صار عندك وانشالله الأمور تمام. قلت له بخجل عفواً ما عرفتك. رد باستهجان. له له الله يسامحك. بالله عليك ما عرفتني ؟ معناتها ختيرت. قلت له الكبر عبر .. اي مين حضرتك. رد بتعجب. بشرفك ما عرفتني؟ قلت لا والله .. ممكن اتعرف عليك نسيتك .. قال وهو يهز رأسه مستغرباً يا رجال معقوله مانك متذكرني. قلت وقد بدء ينفذ صبري. يا أخي ماعرفتك ما تذكرتك. ابتسم وقال .يا سيدي ما رح قلك لتحزر .. هات لشوف تذكرني .. قلت له ممكن اعرف اسمك. قال حتى اسمي نسيته يا ضيعان الايام اللي مضيناها سوا. اجبته صارخاً يا عرفني على نفسك يا خليني روح على البيت تأخرت وعندي مشوار ضروري. رد معاتباً ولو هيك بتعامل صديق العمر على كل حال الله يسامحك يعني المهم ما عرفتني .. صرخت بعد أن فقدت أعصابي .. فيك تتركني احسن الك صرلك ساعه هلكتني .. يا قلي مين انت يا بدي امشي .. رد قائلاً ولو نسيت الخبز والملح على كل حال مارح قلك مين انا لتتذكر .. صرخت به ابعد عن طريقي يلعن هالعلقه معك تركته وتابعت سيري سمعته يقول.

هذا اخر الزمان ما عاد في وفا للأصحاب .. وصلت البيت مزعوجاً متضايقاً. وامضيت الليل وانا افكر من يكون هذا الصديق السمج الثقيل. حاولت كل الليل أن اتذكره لم افلح. استيقظت في الصباح وانا منزعجاً لأني لم اعرف من يكون صديقي المجهول