أخبار الهيئة العربية للمسرح

ختام مهرجان مسرح السودان الوطني وتوزيع الجوائز للمتنافسين

ختام مهرجان مسرح السودان الوطني وتوزيع الجوائز للمتنافسين

17 مشاهدة

ختام مهرجان مسرح السودان الوطني وتوزيع الجوائز للمتنافسين

  نهلة مجذوب

المصدر الخبر / سودان تايمز

المصدر: موقع الخشبة

اسدل الستار مساء أمس الجمعة على ختام مهرجان السودان الوطني للمسرح الذي جاء بدعم من الهيئة العربية للمسرح بخشبة المسرح القومي بامدرمان بإعلان نتيجة الفائزين وتوزيع الجوائز التي كانت قيمتها ما بين (750- 2500) دولار.

وحصل على جائزة افضل تأليف مسرحي الأستاذ عادل ابراهيم محمد خير عن نصه المسرحي (رجل الطيور) وقيمتها (1000) دولار، ونالت جائزة أفضل  إخراج المخرجة والممثلة أميرة أحمد إدريس عن إخراجها لعرض (نقطة إنتهى) وقيمتها (1000) دولار، بينما حصلت الفنانة آمنة امين على جائزة أحسن ممثلة عن دورها في مسرحية (طرمبة حكومة) ونالت 750 دولار. ونال الممثل حسن عثمان سعد أحسن بجائزة افضل ممثل عن دوره في مسرحية (حاكم وصاحب خاتم) وقيمتها (750) دولار. وذهبت جائزة السنوغرافيا لفريق عمل مسرحية (طرمبة حكومة) بقيادة التشكيلي حاتم كوكو والكاتب أحمد أبو حازم والمسرحي الهادي الشواف وقدرها (750) دولار. وفاز مناصفة الفنان محمود مسيرة السراج والفنان عاصم الطيب على جائزة افضل مؤثرات صوتية عن عرضي (طرمبة حكومة) و(رغبة أسمها الرهبة) وقيمتها (750) دولار. فيما توج  بجائزة العرض المتكامل عرض مسرحية (طرمبة حكومة)، وحصل على الجائزة البكري وقيمتها (25000) دولار.

والجدير ان لجنة التحكيم بالمهرجان تكونت من د.خالد المبارك رئيساً ود.عثمان محمد البدوي ود.محمد سيف الدين علي ود.زينب محمد صالح والأستاذ راشد بخيت مقرراً.

وأكدت اللجنة ان خشبة المسرح القومي بامدرمان شهدت تنافسا شرسا بين الأعمال المشاركة بالمهرجان وصعب على لجنة التحكيم إختيار الأعمال الفائزة  المتنافسة حتى لجأت في كثير من الأحيان إلي التصويت لتقارب المستويات وقوتها. مضيفة أن ما أحدث حراكاً مسرحياً كبيراً طيلة الإسبوع الماضي ولكنها ابدت جملة من الملاحظات على المهرجان أمله تجاوزها الدورة المقبلة.

وخاطب عمر سليمان وزير الثقافة والسياحة والآثار عمر سليمان ختام المهرجان مهنئا المسرحيين بهذا المهرجان والنجاح الكبير الذي شهده المسرح القومي وحيا سمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة على جهوده وجمائله على الثقافة العربية عامة وللثقافة السودانية على وجه الخصوص كما أثني على عمل ومجهودات الهيئة العربية للمسرح والتي بفضلها شهد السودان هذا الزخم الفني الكبير،(79) عملا اختيرت منها (10) إعمالا فائزة متنافسة على جوائز المهرجان. وعبر وزير الثقافة عن سعادته والبلاد تشهد هذه الايام زخما ثقافيا كبيرا تقوده وتدعمه الشارقة بالسودان لافتا الي مهرجان الشعر العربي الثاني بالخرطوم ومهرجان المسرح. وقال ان كل من شارك في هذا المهرجان فائزا لأن الهدف هو إحياء الحركة المسرحية وتواصل العروض المسرحية، وعودة الحياة للمسرح، وهنأ الفائزين بجوائز المهرجان وقال إن للمسرح وضعه ومكانته لدي وزراة الثقافة ووعد بعودة الحركة المسرحية للحياة السودانية في مقبل الأيام وتذليل كل الصعاب التي تواجه المسرحيين.

ومن جانبه تحدث الدكتور جراهام عبد القادر وكيل الوزارة د.جراهام عبد القادر رئيس اللجنة العليا للمهرجان معبرا عن سعادته بختام المهرجان مبينا إن اللجنة العليا واللجنة الفنية و لجنة الفرز الاولي بذلت جهود كبيرة لإختيار هذه الاعمال والتي هي خلاصة فن المسرح من خلال ما قدم في الايام الفائتة. وحيا المسرحيين والدراميين وهم يكثفون من حركتهم في بيت(أبو الفنون) المسرح بكافة أشكاله ويقفون على خشبة المسرح القومي سواء بالتمثيل على خشبته أو بملء مدرجاته بالحضور والإستمتاع بالعروض، وقال أن المهرجان يعتبر خطوة كبيرة تجاه عودة الحياة المسرحية والمواسم المسرحية، مبينا إن المسرح أحد وسائل نشر الوعي بالإنتاج والإنتاجية من خلال نشر الوعي بثقافة العمل والإنتاج، وقال إن الوزارة لها برامجها المطروحة في التصنيع الثقافي والفني وترويج السلع الثقافية وتسويقها داخليا وخارجيا والفن والمسرح على وجه الخصوص واحدة من هذه السلع الثقافية والتي نتمني لها الإزدهار والنمو والتطور. وشهد حفل ختام المهرجان شهد من الفقرات منها عرض مسرحي قصير لفرقة ولاية الجزيرة للمسرح الجوال بقيادة المخضرم عز الدين كوجاك وعرض مسرحي قصير نال اعجاب الحضور لأطفال مدرسة الصم والبكم كما قدم الموسيقار الدكتور محمد سيف الدين علي مقطوعة (النيل يا سليل الفراديس) عزفا على آلة العود.

وقد انطلق المهرجان بتنظيم من الهيئة العربية للمسرح ووزارة الثقافة والسياحة والآثار السبت الماضي (17)، وحملت الدورة إسم الرائد المسرحي الفكي عبد الرحمن.