مواضيع للحوار

سأموت في المنفى يفتتح مهرجان  طقوس الأردني

سأموت في المنفى يفتتح مهرجان طقوس الأردني

69 مشاهدة

سأموت في المنفى يفتتح مهرجان  طقوس الأردني

مجلة الفنون المسرحية

افتتح عرض «سأموت في المنفى» للممثل والكاتب والمخرج غنام غنام، مساء الأحد الماضي، مهرجان «طقوس» المسرحي الأردني في دورته الثانية عشرة.

واصل غنام في عرضه الذي جال دولاً عربية عدة تقديم ما يشبه سيرته الذاتية الفلسطينية، من خلال شخصية تسرد محطات المعاناة والنزوح واللجوء والانتقال من الوطن الأصلي.

أدّى غنام في قاعة فخر النساء بالمركز الثقافي الملكي في عمّان بأسلوبه «الحكواتي» العرض، معتمداً على تشخيص الممثل للحالات، من دون تقنيات مرادفة، مع ديكور يرتكز على كرسي فقط، يحوّله إلى حقيبة وجسر وكفن، إلى جانب حمل «كوفية» بمثابة خريطة التمسك بفلسطين عبر الأجيال، وذلك ضمن ما يشبه حلقة دائرية شكلت فضاء العرض، محاطاً بحشد جماهيري وصل مبكراً وتفاعل إلى درجة البكاء.

انطلقت فعاليات المهرجان بتكريم الفنان العراقي د. سامي عبدالحميد، والكاتب الأردني الدرامي جبريل الشيخ، بحضور هزاع البراري أمين عام وزارة الثقافة، وعدد من المسؤولين والدبلوماسيين والفنانين.

وذكر المخرج د. فراس الريموني مدير المهرجان أن الدورة الحالية تحتفي بفن «الفرجة الشعبية» وتشارك فيها 9 عروض وهي: «قهوة زعترة» فلسطين، «حلاوة الكلام» مصر، «الباب» السعودية، «الكواغيط» الجزائر، «دبوس» تونس، «المقامة الواسطية» العراق، «قصة الأمس» و«حلمي امبارح: للمكفوفين» الكويت، إلى جانب «سأموت في المنفى».

ويترأس د. صلاح القصب لجنة التحكيم، ويتضمن المهرجان ورشتين حول لغة الجسد.

المصدر: عمّان: الخليج