مواضيع للحوار

سفر برلك في سادس جلسات مبادرة ريبورتوار حمص المسرحي

سفر برلك في سادس جلسات مبادرة ريبورتوار حمص المسرحي

46 مشاهدة

سفر برلك في سادس جلسات مبادرة ريبورتوار حمص المسرحي

حمص – سانا

رشا المحرز

نص “سفر برلك” للكاتب السوري الراحل "ممدوح عدوان" كان موضوع الجلسة السادسة من مبادرة “ريبورتوار حمص المسرحي” حيث قدم طلاب معهد الثقافة الشعبية قسم التمثيل مشاهد من النص سبقت حوارا مطولاً حوله تلاقت فيه آراء النقاد والممثلين المسرحيين والمهتمين الحاضرين وذلك في قاعة سامي الدروبي بثقافي حمص.

وقدم المخرج المسرحي "سامر ابراهيم" مؤسس المبادرة سرداً مختصراً للنص المقترح شرح فيه الجو العام للمسرحية والمعاناة والبؤس الذي رافق مرحلة السفر برلك وتوثيق المرحلة من خلال أغاني الفلاحين البسيطة التي تتكلم عن حياتهم اليومية البائسة والفقيرة وتحاول استقراء انعكاسات هذه المعاناة على الواقع الاجتماعي والاقتصادي.

وأشار "ابراهيم"  في تصريح لـ سانا الثقافية إلى تفاوت الإقبال على جلسات المبادرة تبعاً للظروف الدراسية للممثلين والشباب المشاركين كونهم طلبة جامعيين إضافة إلى نوعية النص المسرحي المطروح للنقاش متمنياً ازدياد المشاركات النوعية ضمن الجلسات القادمة وان تكون بحضور مسرحيي الجيل المخضرم.

ولفت "ابراهيم" إلى أنه يتم إرسال نسخة الكترونية للنص المقترح للمهتمين عبر وسائل التواصل الاجتماعي قبل شهر من مناقشته وعن المداخلات التي يتم طرحها خلال الجلسة موضحاً أن الجلسة تتجه لتكون أغنى كل مرة حيث تعدت الجانب المسرحي في النص وساهمت في ردم الهوة بين جيلي الشباب والمخضرمين لتفرض على كل جلسة شكلاً جديداً.

 

الشابة "آلاء الوعر"  من المهتمين والمتابعين للمبادرة رأت أن الشعر والغناء في المسرحيات وجدت من أجل المساعدة في توثيق الحالة الدرامية للنص وتسليط الضوء على الفلكلور الشعبي الموروث لافتة إلى أن استعمال المفردات والمصطلحات العامية بغية التقرب أكثر من القارئ محاولة من الكاتب لإضفاء صبغة واقعية وعزت ظهور الأغاني والشعر في المسرحية لضعف الثقافة والأمية فكانوا بمثابة توثيق للبيئة والمرحلة التاريخية والأحداث بواقعية بحتة.

بدوره أشار الشاب "محمد زين الدار" إلى أن الكاتب "عدوانط المعروف بأعماله القيمة ومتنوعة الأساليب الأدبية والفنية حاول من خلال مسرحيته سفر برلك تسليط الضوء على حقبة زمنية مريرة مرت على السوريين وهو شبيه بما عاشه السوريون خلال الحرب الكونية التي تتعرض لها سورية.

ورأى الممثل المسرحي رمضان عيسى أن مسرحية “سفر برلك” لها هدف توثيقي للمرحلة التي عاشها الفلاحون آنذاك إلا أن كثرة الأغاني والأشعار في النص المسرحي التي وثقت الأحداث ضمن صياغة درامية غنائية لمعاناة الفلاحين آنذاك تعتبر بمثابة “الحشو”.

يشار إلى أن "ممدوح عدوان" شاعر وكاتب درامي ومترجم وروائي صدر له أكثر من ثمانين كتاباً في الشعر والرواية والترجمة والمسرح ويعد واحداً من أكثر الأدباء السوريين غزارة وتنوعاً في الإنتاج