مواضيع للحوار

عادل البطوسى يرصد بعض الشواهد على المشهد

عادل البطوسى يرصد بعض الشواهد على المشهد

67 مشاهدة

عادل البطوسى يرصد بعض الشواهد على المشهد

مجلة الفنون المسرحية

#عادل البطوسى

ـ #بالله عليكم هل هناك مأرب على الأرض يستحق كل هذه الصراعات الضغائنيَّة؟

#وإطلاق _السهام _المسمومة_والمكائد والأحقاد والكراهية والعنصرية والتآمر في سبيل إقصاء مبدعين حقيقيين لا لشيء سوى أنهم بتميُّزهم وتفوُّقهم كشفوا ضحالة أولئك فكريًا وأخلاقيا فيسعون سعيًا ملغومًا لإحباطهم وتحطيمهم وإقصائهم عمدًا عن المشهد بنشر فرياتٍ كاذباتٍ وشائعاتٍ وافتراءاتٍ لتشويه صورتهم وإطفاء بريقهم وتألقهم ووقف مسيرتهم المتفرِّدة ..؟!

ـ لا شيء يستحق مطلقا، لأن كل ما سوف يحصلون عليه بمؤامراتهم ودسائسهم ونفاقهم سراب وباطل ولا قيمة له في المحصلة النهائية حين يقف كل واحد ـ وواحدة ـ من أولئك أمام المرآة وينظر لنفسه بلا احترام، ولا أود أن أذكر أسماء ولا وقائع ـ على كثرتها ـ ويكفي أنهم خسروا أنفسهم وآخرتهم، وستكون نهايتهم أبشع من كل المآسي ..!

ـ لقد أبتلينا ـ واقع الأمر ـ بالسيد المكفراتي مذهبيًا، والسيد المتنمِّر عنصريًا، والسيد الإرهابي فكريًا، والسيد الكورونا فيروسيًا، والسيد التنين أفعوانيا، والسيد البلطجي تطرُّفيًا، والسيد القبح الذي يشوِّه كل ما هو جميل، وهناك أكثر من سيد وسيدة من أولئك الذين ينضحون بكل ما هو آسن شرًا وعُهرًا ويرمون به الأبرياء جورًا وزورًا ..!

ـ هذه أيها الأحباء هي بعض الشواهد التي تدعو للإحباط حقًا، إلا أن الأمل معقودٌ على الأنقياء في هذا المشهد القاتم ممن يتمسَّكون بالقيم الأخلاقيَّة، ورقي رسالتهم الإبداعيَّة التنويريَّة، وهؤلاء الشرفاء بإمكانهم رد اعتبار المبدعين الحقيقيين، وإضاءة هذا الظلام المدلهم بإذن الله .. والله المُوفق ..