مواضيع للحوار

عبد اللطيف التحفي كان واحدا من المبدعين الذين لا يعرفون كللا او مللا

عبد اللطيف التحفي كان واحدا من المبدعين الذين لا يعرفون كللا او مللا

25 مشاهدة

عبد اللطيف التحفي كان واحدا من المبدعين الذين لا يعرفون كللا او مللا

عبد الجبار خمران

المصدر: موقع الخشبة

 لفنان المراكشي الممثل الكبير سي عبد اللطيف التحفي كان واحدا من المبدعين الذين لا يعرفون كللا او مللا كلما تعلق الأمر بالسيد النبيل المسرح أو بالفن والثقافة عامة .. كان يعطي من وقته وجهده وصحته دون حساب ودون اي اعتبار لما هو خارج زمن البروفة وجغرافية البحث عن معالم الدور وطباع الشخصية ومتعة اللعب المسرحي.. وخير دليل على تفانيه وذوبانه في عشق المسرح انه وهو يعاني من آلام المرض في ايامه الأخير تجده حاضرا لمشاهدة العروض، بل وشخص منذ مدة قليلة فقط آخر أدواره على الخشبة.. انه كائن مسرحي يعشق الخشبة. تشرفت بان اشتغل معنا في “مسرحية اللعب في اللعب” رفقة فناني النادي المراكشي كوميديا العريق وفنانين مبدعين شباب من خريجي المعهد العالي للفن المسرحي…كان التحفي منضبطا في الوقت حاضر البديهة عميق الملاحظة ينصت عندما ينصت ببراءة طفل ويؤدي عندما يؤدي ببراعة ممثل له تجربة عريضة خبر الخشبة وتشبع بمختلف مبادئ الدخول في ذلك التواطئ الجميل مع من يمثل امامه .. كان التحفي يشجع الشباب ويحثهم على الاجتهاد ومواصلة البحث الدؤوب .. كانا فنانا كبيرا ومربيا خبيرا ببيداغوجية تمرير الافكار بسلاسة ومحبة .. وينتقد حيث يجب النقد بمودة وبصرامة محترف لا يهادن . وبعيدا عن الخشبة والشاشة والنقاش المسرحي وهموم الابداع.. التحفي انسان طيب خلوق محبوب من اهله واصدقائه ومعارفه ومن الشباب.. رجل متسامح يتمتع بروح النكتة والقدرة على ابتكار السخرية الذكية اللاذعة بحب والمنبهة بحرص.. شكرا للغالي سي عبد اللطيف التحفي على كل المتعة التي منحنا إياها على الركح وشكرا له على كل ما قدمه للخشبة المراكشية وللفن المغربي عامة.. لترقد بسلام سي التحفي..