أخبار الهيئة العربية للمسرح

قاع الخابية والنافذة والشركة 36 باليوم الرابع لمهرجان هواة المسرح بآسفي

قاع الخابية والنافذة والشركة 36 باليوم الرابع لمهرجان هواة المسرح بآسفي

20 مشاهدة

قاع الخابية والنافذة والشركة 36 باليوم الرابع لمهرجان هواة المسرح بآسفي

 

    استئنفت فعاليات الدورة الثانية للمهرجان الوطني لهواة المسرح التي تنعقد بآسفي من 27 سبتمبر إلى 1 أكتوبر 2019 في يومها الرابع بتقديم العروض المبرمجة ضمن المسابقة الرسمية للمهرجان وبمواصلة  باقي الأنشطة المواكبة من ورشات وندوات تأطيرية.

    وخلال هذا اليوم الإثنين 30 سبتمبر تم عرض ثلاثة عروض جديدة ويتعلق الأمر بمسرحية "قاع الخابية" لمحترف نوا للتنمية الفنية والثقافية بالدارالبيضاء تأليف وإخراج حميد مرشد، والتي قدمت بقاعة مدينة الفنون والثقافة. المسرحية عبارة عن فرجة كوميدبة بطابع اجتماعي موضوعها الأنانية والطمع والمسؤولية والتناقضات وطمس هوية في زمن اختلط فيه الحابل بالنابل.

وبعد ذلك تم عرض مسرحية "النافذة" لجمعية فوانيس للطفولة والشباب بالعيون تأليف أرينيوش أريدينسكي إعداد وإخراج أحمد كريم بوسمامة بقاعة كاوكي، ويرتكز هذا العرض المسرحي اساسا على نص ديو درامي يتناول قصة زوجين يعانيان الرتابة والإنتظار رغم فتوتهما، إذ نكتشف أنه لا ينقصهما الحب بقدر ما ينقصهما التجديد ويكون العرض رحلة للمكاشفة والبوح.

وفي نهاية اليوم قدم العرض الحادي عشر بقاعة مدينة الفنون والثقافة  لفرقة الداخلة للتنشيط المسرحي/ داك كوميك بالداخلة وهو تحت عنوان "الشركة 36" تأليف وإخراج سعيد عطور ، وتدور أحداث المسرحية داخل شركة يتبادل داخلها شخوصها مواضيع وحالات اجتماعية في قالب كوميدي.

 وقد شهدت نهاية كل عرض تنظيم ندوة تأطيرية كما هو مسطر في برنامج المهرجان لتأطير الفرق المسرحية وإعطاء الفرصة للحاضرين للمشاركة في النقاش الدائر حول العروض. وقد أشرف على إدارة الندوات ثلة من المبدعين المختصين حيث أطر ت الدكتورة نوال بنبراهيم عرض "قاع الخابية"  وأطر الأستاذ والفنان السينوغراف عبد المجيد الهواس عرض "النافذة" وتولت  تأطير العرض الأخير " الشركة 36" الفنانة السعدية لديب.

     وبموازاة العروض والندوات التأطيرية شهدت قاعة المعهد الموسيقي بمدينة الفنون والثقافة اليوم الختامي للورشات التكوينية في مجالي الإخراج والتشخيص والتي أطرها باقتدار كل من الأساتذة الفنانين؛ إيمان تيكيطو، سعيد عامل، عماد فجاج وعبد اللطيف خمولي.

(المصدر: إعلام الهيئة العربية للمسرح)