شعر

هكذا قالوا بالشاعرة الأديبة الروائية ريما نزيهة

هكذا قالوا بالشاعرة الأديبة الروائية ريما نزيهة

72 مشاهدة

#ريما نزيهة.

#الشاعرة _التي _كانت _تظهر _بكل مقابلة تلفزيونية بدون تحضير

كنت أنا أرتجف خوفا أكثر منها

#وكأن المقابلة لي ..

أذكر آخر قصيدة ألقتها رغم كل التشويش الذي حصل ظلت متابعة بكل قوة وثبات وكانت من أجمل القصائد وأصعبها..

هكذا قالوا بالشاعرة الأديبة الروائية ريما نزيهة

Shade Fida‏ إلى# فكر و فن

… #ثقل الحروف..

#ريما _بسام _نزيهة

أرشفت الدمع يوما.. أم طهر الدمع

فنجانك الذي ينزف

على وسادة الحب التي تعلو

ووتر العشق الذي ينزف..

نرتاب خجلا

ونصفق للهوى العاري

والأشجان.. التي ترفرف

فحين يقودك الجنون للاوعي

والحب على شرفتك يشرف..

تدمع المقل .

وترتسم الأبتسامة الخجلة

على ثغر ..

والفؤاد النجوى يزرف

يتشابك الذكر العتيق

والعيون الخضر ترهف..

...

خطوت لأجلك أنين..

وعاهدت بنفسي معارك

كتبت برائحتك قصائد.

كان هدبك مسير الحرف

علمتني أن النسيان بدعة

أبتدعها المحبون.

وعلمتك أن الحب

.فقر.. وشرف..

…..

حبك أمل بلا أمل

حب بلا جنون..

ومضجع بلا هدف

فأنظر إلى قبل بعدك..

وبعدك..

جادت المآسي

على أفراح صبي

ولم تترك لي من شجعك

إلا الترف

دمعك العين الراجسة

طيفك مكسور الروح..

أستئذنك..

بثقل الحروف

فقد أشتاقك النكران..

وبصقتك الأهداب

مرات.. وألف