أخبار الهيئة العربية للمسرح

الهيئة العربية للمسرح نظمت أول دورة لمسرحيي جيبوتي والصومال

الهيئة العربية للمسرح نظمت أول دورة لمسرحيي جيبوتي والصومال

172 مشاهدة

الهيئة العربية للمسرح نظمت أول دورة لمسرحيي جيبوتي والصومال

إسماعيل عبد الله: هذه الدورة باكورة برامج عمل كي يحقق مسرحيو جيبوتي والصومال مكانهم في المشهد المسرحي العربي.

 

انطلقت في جيبوتي في اليوم الأول من أغسطس لهذا العام بتنظيم من الهيئة العربية للمسرح دورة تأهيل مسرحي، وذلك بالتعاون مع الوكالة الوطنية للنهوض بالثقافة في جمهورية جيبوتي والمسرح الوطني الصومالي، يؤطرها الفنانان المغربيان المخرج أمين ناسور والسينوغرافي د. طارق الربح، لصالح فريقين من المتدربين من جيبوتي والصومال، حيث استمرت الدورة إلى يوم 14 أغسطس.

الدورة التي تهدف إلى تأسيس فريقين محوريين مسرحيين في البلدين الشقيقين تعتبر أول دورة في منطقة القرن الأفريقي، وتحتضن المكتبة الوطنية في جيبوتي فعاليات هذه الدورة التي سيتلقى خلالها واحد وعشرون متدرباً برنامجاً مكثفاً في معارف ومهارات التمثيل والإخراج وتصميم المنظر المسرحي.

الأمين العام للهيئة العربية للمسرح إسماعيل عبد الله، صرح بهذه المناسبة قائلاً: إن الهيئة وبتوجيه من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى للاتحاد، حاكم الشارقة، الرئيس الأعلى للهيئة، بدأت بالتواصل مع الجهات المسرحية في جيبوتي والصومال ووقعت اتفاقيتي تعاون تؤسسان لبرنامج استراتيجي لصالح تنمية المسرح في البلدين، وبهذه المناسبة لا بد من تحية المدير العام للوكالة الوطنية للنهوض بالثقافة في جيبوتي السيد محمد حسين دوعالة الذي وفر كل الظروف التي تجعل من جيبوتي مركزاً إقليمياً لمجموعة الدول المحيطة، وكذلك لمدير عام المسرح الوطني في مقديشو السيد عثمان غوري والذي بذل جهوداً كبيرة في ظل ظروف غاية في الدقة، وقد اجتمعت إرادات الأطراف الثلاثة على تنفيذ برامج التنمية المسرحية، وهذه الدورة باكورة برامج عمل كي يحقق مسرحيو جيبوتي والصومال مكانهم في المشهد المسرحي العربي.

وتأتي برمجة هذه الدورة نتيجة للقاء العمل الذي عقد خلال شهر أبريل المنصرم في جيبوتي. بإشراف السيد غنام غنام مدير التأهيل والتدريب والمسرح المدرسي في الهيئة والمسؤولين من الطرفين، والذي تم خلاله وضع اتفاقية خاصة لتنظيم هذه الدورة المشتركة، حيث يتولى السيد عبد الرحمن محمد مهمة تنسيق الشؤون الصومالية، فيما يتولى السيد إدريس ضاهر مسؤولية التنسيق للدورة في جيبوتي.